ما النصيحة لمن يستمع الأغاني ؟ سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله رحمة واسعه . - نادي النصر السعودي شبكة جماهير الوفاء
       
   
الصاعقه من مكتبتي الخاصة : سبحان الله وبحمده .. سبحان الله العظيم

إضافة إهداء

   
التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم 
هانيي عصامم
اخبار الزعيم العالمي ليوم الثلاثاء اخبار متفرقه ومتنوعه
بقلم : الصاعقه
قريبا
       
العودة   نادي النصر السعودي شبكة جماهير الوفاء > المنتديات الاسلامية > الـمـوقـع الـرسـمـي لـلافـتـاء
       
إضافة رد
       
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
       
#1  
قديم 01-16-2023, 06:33 AM
ابو مساعد
وفـي جديد
ابو مساعد غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 35004
 تاريخ التسجيل : Dec 2022
 فترة الأقامة : 48 يوم
 أخر زيارة : 02-05-2023 (09:58 AM)
 المشاركات : 20 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : ابو مساعد is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي ما النصيحة لمن يستمع الأغاني ؟ سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله رحمة واسعه .



السؤال:
مجموعة أسئلة يا فضيلة الشيخ تدور حول الأغاني، وبعض الإخوة يقول أنه يعلم أنها مُحرَّمة، وأنه عقد العزم على تركها، ولكن لا يزال بعض بواقيها متعلّقًا بقلبه، ويقول: هل من نصيحةٍ؟




لجواب: سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله رحمة واسعه .


أما الأغاني: فقد ابتُلي بها الناسُ اليوم، وكثرت بين الناس: في الإذاعات، والتلفاز، وفي الأشرطة، وفي غير ذلك من أنواع التسجيل، ولا شكَّ أنها خطرٌ عظيمٌ، وأنها بلاءٌ كبيرٌ، ومن أسباب وقوع الفواحش، وظُلمة القلوب وحيرتها، وإقبالها على الفواحش، وثُقلها عن الطاعات، فالواجب الحذر منها، وعدم استماعها، فإنها رُقية الزنا، وقُرآن الشيطان، فيجب الحذر من شرِّها.
قال الله جلَّ وعلا: وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ ۝ وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِ آيَاتُنَا وَلَّى مُسْتَكْبِرًا كَأَنْ لَمْ يَسْمَعْهَا كَأَنَّ فِي أُذُنَيْهِ وَقْرًا فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ [لقمان:6- 7]، قال أكثرُ أهل العلم من المُفسرين وغيرهم: إنَّ لهو الحديث هو الغناء، وأنه يصدُّ عن سبيل الله، ولهذا قال: لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ، قُرئ: لِيُضِلَّ، وقُرئ: لِيَضَلَّ.
فدلَّت الآيةُ الكريمة على أنَّ الغناء من أسباب الضَّلال عن سبيل الله والإضلال، ومن أسباب اتِّخاذ سبيل الله هزوًا، ومن أسباب الاستكبار عن سماع القرآن، وهذه مصائب كثيرة، ومصائب عظيمة: الضَّلال والإضلال، واتِّخاذ آيات الله هزوًا، والتثاقل والاستكبار عن سماع القرآن، فهذه ثلاث مصائب ذكرها، ثلاث مصائب عظيمة، ثلاث عقوبات، فيجب الحذر من هذا البلاء العظيم.
وصحَّ عن رسول الله ﷺ أنه قال: ليكوننَّ من أمتي أقوامٌ يستحلُّون الحِرَ والحريرَ والخمرَ والمعازفَ أخرجه البخاري في "الصحيح"، وخرجه جماعةٌ آخرون.
وبيَّن ﷺ أنه يكون في آخر الزمان قومٌ -وقد وقع هذا من أزمان طويلة، وهو من علامات النبوة- يستحلُّون الحِرَ والحريرَ، يستحلون الزنا، وقد وقع ذلك ممن لا يُبالي، فاستحلَّ الزنا والفواحش، ولم يُبالِ.
والحرير: لبس الحرير –يعني: للرجال- وهو محرَّم على الرجال.
والخمر كذلك قد تساهل الناسُ في شُربه، واستحلَّه منهم مَن شاء الله، فالأمر عظيم.
ثم قال والمعازف، والمعازف يدخل فيها الغناء وآلات اللَّهو، يقال: عزف إذا غنَّى، وإذا ضرب بآلة الطرب، فالعزف هو الغناء، فإذا كان معه الضَّرب بالدفِّ صار الشر أعظم.
وذكر ابنُ الصلاح رحمة الله عليه أنَّ الغناء إذا قام له شيءٌ من آلات اللهو حرم بالإجماع، أما بدون آلات الملاهي بل غناء مجرد فهو محرَّم عند غالب أهل العلم، وعند أكثر أهل العلم، وبعضهم حكى فيه إجماع أهل العلم، ولم يُبال بالمُخالف القليل، والأدلة مع مَن حرَّمه؛ لما فيه من الخُبث والضَّرر والشر الكثير، ولا سيما إذا كانت معه الموسيقى أو الكمان أو العود أو غير هذا من آلات اللهو؛ صار التَّحريمُ أشدَّ، وصار ذلك محلّ إجماعٍ ووفاقٍ بين أهل العلم.
فيجب الحذر من هذه المُصيبة التي بُلي بها الناس، فيجب على المؤمن أن يُحذِّر من ذلك أهل بيته، وأن يجتهد في نصيحتهم؛ لعلهم يسلمون، لعلهم ينجون، والله المُستعان.




رد مع اقتباس
إضافة رد

       

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 5 ( الأعضاء 0 والزوار 5)
 
       
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

 

ادارة المنتدى غير مسؤوله عن التعامل بين اﻻعضاء وجميع الردود والمواضيع تعبر عن رأي صاحبها فقط

 

 


الساعة الآن 01:24 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd


F.T.G.Y 3.0 BY:
D-sAb.NeT © 2011

Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

new notificatio by 9adq_ala7sas
This site is safe